CDT : اكتساح تاريخي ومدوي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بقطاع الفوسفاط والجديدة “نمودجا “

الكاتب مزكان بريس احمد اعنيبة بتاريخ 18/06/2021 على الساعة 22:25 - 98 مشاهدة

بلغة تواصلية واضحة ومسؤولة ، تخلو من دغدغة العواطف أو تجييش الشغيلة لمآرب نقابية آنية أو مستقبلية ، بسط الكاتب العام للنقابة الوطنية لعمال الفوسفاط المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل خالد لهوير العلمي مكامن التحديات والرهانات المستقبلية والبدائل الممكنة على ضوء ما ستعرفه ” التحولات بقطاع الفوسفاط والفعل النقابي ” ، حيث ركز في عروضه على التحديات التي ستواجهها المؤسسة والشغيلة الفوسفاطية خلال عشر سنوات المقبلة وبدائلها النقابية .199695080_1231671893930264_4298787230213167486_n 

ذكرني اكتساح النقابة الوطنية لعمال الفوسفاط المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالجديدة  من نتائج مبهرة لم تكن اعتباطية ولا قائمة على الصدفة أو المتاجرة الفجة في الأصوات ، بقدر ما كانت مبنية على إستراتيجية واضحة وخطط محددة وتكتيكات مدروسة ، وآلية تأطير ضخمة وتعبئة متواصلة ، اشتغلت ال CDT عليها على مدار السنوات الماضية  ، استهدفت تأهيل العمال والاطر نفسيا وفكريا ووجدانيا ليكونوا في خدمة النقابة الصفراء، ويجعلوا مصلحته فوق مصلحتهم الشخصية ، وفق أهداف مرحلية وأخرى متوسطة وبعيدة المدى ، تصب كلها في جلب المناضل من كل الفئات والمستويات الاجتماعية ،  للانخراط في صفوف النقابة و التصويت لفائدة لوائحها في كل الاستحقاقات ، الشيء الذي أدى إلى فوز غالبية مرشحي الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بشرف تسيير شأن المؤسسة،

لم تأت نتائج قطاع الفوسفاط برسم الانتخابات المهنية بأية مفاجأة نظرا للحضور القوي لمناضلات و مناضلي هذه النقابة في مشهد مؤسسة المجمع الشريف للفوسفاط نضاليا و ثقافيا و اجتماعيا ، فالمتتبع للمشهد النقابي بقطاع الفوسفاط يعلم جيدا احتضان النقابة الوطنية لعمال الفوسفاط المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل  لكل الحساسيات النقابية و الايديولوجية،و يقف على قيمة التوافقات الكبرى التي تصنعها القيادات الشابة الحكيمة سواء وطنيا او محليا .
و قد جاءت استحقاقات 16 يونيو 2021 لتؤكد كل كا تم بسطه أعلاه.201666420_1233763370387783_3268794998755715032_n
و اكتسحت ال CDT النتائج على المستوى المحلي على الشكل التالي :نسبة الفوز  65 % ب 9 مقاعد من اصل 14 تمثل 3160 عاملة وعامل واطار



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.