OCP : ناقوس الخطر يدق بصدد ظروف العمل بالمجمع الشريف للفوسفاط

الكاتب admin بتاريخ 17/11/2021 على الساعة 21:40 - 380 مشاهدة

ناقوس الخطر  يدق بصدد  ظروف العمل بالمجمع الشريف للفوسفاط

يوم 5 نوفمبر 2021  شب حريق بمنشآت في المركب الكيماوي للمجمع الشريف للفوسفاط بأسفي،  اثر انفجار في المرجل المركزي، وأصاب ذلك عاملين بحروق بليغة. فان واقع ظروف العمل  لدى المجمع الشريف للفوسفاط يلفت الأنظار، ويكفي التذكير ببعض مما يمكن لأي ملاحظ أن يطلع عليه:

  • يوم 26 أكتوبر 2021  تسرب غاز أمونياك في وحدة لإنتاج الأسمدة  بالجرف الأصفر على إثر انفجار، خلف هذا الحادث سقوط 15 مستخدما بصعوبات في التنفس جراء استنشاقهم غاز أمونياك الخطير، نقلوا على إثره إلى الوحدات الاستشفائية بمدينة الجديدة.
  • يوم الجمعة 24 شتنبر 2021، توفي فهد عريض [تقني من واد زم]، في حادثة شغل بالجرف الأصفر، حيث ابتلعه أنبوب هوائي داخل وحدة الإنتاج Circuit de la concentration.
  • يوم 25 يوليوز 2021 مات عامل آخر بالمستشفى بعد اختناقه على محرك ناقلة للفوسفاط، بمنشأة لمرح لحرش، إقليم خريبكة. كان  المتوفى يبلغ من العمر 37، متزوجا وأب طفلين.
  • يوم 27 مارس 2021 توفي وفاة عامل (46 سنة متزوج وأب لثلاثة بنات) لدى شركة مناولة في مجمع الفوسفاط، في طريقه إلى المستشفى، وذلك إثر  نشوب حريق في وحدة كهربائية في ماروك فسفور 1 بالمركب الكيماوي لمجمع الفوسفاط.
  • يوم 20 فبراير 2021، نشب حريق في جزء من الناقل المطاطي لمادة الكبريت ما بين ميناء الجرف الأصفر و المصانع التابعة للمجمع الشريف للفوسفاط.
  • يوم 3 سبتمبر 2019 ، شب حريق في تجهيزات في طور الاعداد في ماروك فوسفور2 بمركب مجمع الفوسفاط بأسفي.
  • يوم 2 أبريل 2014 ، ذاب جسم العامل الشاب فؤاد جلواجة (25سنة )بمركب الفوسفاط في أسفي بسقوطه في حوض بالأسيد  بسبب انهيار حاجز واق لم تتم صيانته منذ مدة طويلة.
  • يوم 25 نونبر 2014، توفي أحمد الزمريوي، كان يشتغل لدى شركة المناولة VECTRA، وذلك بعد أن سقط داخل خزان الفوسفاط بمعمل التنشيف باليوسفية، أثناء عملية كنس قنوات شحن المنتوج. 41 سنة وأب لثلاثة أطفال، ومتحدر من دوار القاضي  باولاد ميمون باليوسفية.
  • في سبتمبر 2014 مات المهندس الأمريكي  “دونيس ليي” خمسون سنة، في حادث شغل بمنجم للفوسفاط ببوكراع حيث بترت ساقه آلة  حفر عملاقة  Dragline،
  • يوم 14 يونيو 2014 وفاة عامل في الفوسفاط  بشركة مناولة بالجرف الأصفر  في طريقه الى مستشفى الجديدة، وجرح تسعة حالة أحدهم خطيرة بعدما فقد ذراعه،

ليس هذا غير غيض وصلت أصداؤه عبر انترنت، ولا شك أن ثمة آلاف أجراء مجمع الفوسفاط ممن يعانون في صمت من تبعات حوادث الشغل و الأمراض المهنية.

أما الأمراض المهنية في مواقع الانتاج  والنقل والادارة بالمجمع الشريف للفوسفاط، فلا خبر رغم عوامل الخطر الكثيرة والجلية بفعل طبيعة الاشغال وحجمها، وتعدد وتنوع المواد الكيماوية في الوحدات الصناعية. وفضلا عن هذا ثمة مادة الكادميوم بالغة الخطورة والتي يحيط بها تعتيم وتضليل ممنهجان.

 



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.