OCP : إطلاق حاضنة المقاولات U-Founders بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية

الكاتب متابعة بتاريخ 23/07/2020 على الساعة 17:49 - 136 مشاهدة

إطلاق حاضنة المقاولات U-Founders بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية

إطلاق حاضنة المقاولات U-Founders  بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية

تعلن جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية عن إطلاق بنية لدعم إنشاء المقاولات ، أطلق عليها اسم ” U-Founders “. تهدف الى دعم وتطوير مجموعة عالمية من الباحثين والمقاولين ذوي الرؤية الاستشرافية المهتمين بتنمية القارة الأفريقية.

وتسعى U-Founders إلى تحقيق ثلاثة أهداف رئيسية : المساهمة في خلق المقاولات الناشئة والمبتكرة في جميع المجالات و نشر روح ريادة الأعمال و تثمين الأبحاث التي يتم إجراؤها بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية. بالاعتماد على الذكاء الجماعي، تعمل الحاضنة على نشرثقافة ريادة الأعمال عن طريق برامج تحسيسية لفائدة الطلبة والباحثين و حاملي المشاريع المنتمين إلى منظومة الجامعة.

سيتمكن حاملي المشاريع الذين سيكونون جزءًا من البرامج المختلفة من الولوج إلى فضاء عمل تعاوني داخل جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، بالإضافة إلى استفادتهم من الخبرة التي توفرها منظومة الجامعة. وتوفر Founders U- للمقاولين فرصة الولوج الى بنيات تحتية مثل Fablab، بالإضافة إلى المختبرات الحية بما في ذلك المنجم التجريبي والمصنع التجريبي والمزرعة التجريبية ومركز الطاقة الخضراء من اجل تطوير حلول جديدة.

وتضع جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية البحث والابتكار وريادة الأعمال في خدمة تنمية القارة الأفريقية، كما جاء على لسان كاتبها العام ،السيد هشام الهبطي : “هدفنا تجهيز طلابنا وباحثينا من اجل تحويلهم الى رواد لحل تحديات عصرنا الحالي ، كما نريد دعمهم ليصبحوا مبدعين للحلول ومتعلمين مدى الحياة، قادرين على تحويل العقبات التي تعترضهم إلى فرص”.

تتمحور هذه البرامج حول مجالين اثنين : “Deep Tech” والذي يعمل على استقطاب المشاريع المقاولاتية القائمة على البحث والتطوير والابتكار في مجالات ذات صلة بجدول ابحاث جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، ويستهدف المجال الثاني “Shallow Tech” المشاريع التي يعتمد نموذجها الاقتصادي على تكنولوجيات متداولة.

 



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.