واد كشكاط …السلطة المحلية والمصالح الامنية ومصالح المكتب الشريف للفوسفاط، تجند كل طاقاتها،

الكاتب متابعة بتاريخ 27/04/2020 على الساعة 01:26 - 87 مشاهدة

حالة تأهب قصوى عرفتها مدينة اليوسفية ، بعد أن ضربت عواصف رعدية جماعة رأس العين،أدت إلى نزول أمطار غزيرة،مما تسبب في فيضانات وسيول جارفة، طالت جماعة الكنتور مركز سيدي أحمد، ومرورا بأحياء مدينة اليوسفية.

السلطة المحلية والمصالح الامنية ومصالح المكتب الشريف للفوسفاط، جندت كل طاقاتها، حيث عملت على إخلاء المناطق السكنية التي توجد في تماس مع مجرى واد كشكاط، كما كان السلطة في جماعة رأس العين الفضل في إشهار مثيلتها بعمالة اليوسفية، التي نصبت دوريات أمنية على طول مجرى الوادي، تحسبا لعدم تكرار سيناريو الفيضان الأخير.

السلطات المحلية أكدت أنه لم تسجل أي خسائر في الارواح، ماعدا بعض المحلات التجارية التي تضررت بفعل السيول الجارفة.

ويعيد فيضان واد كشكاط، تساؤلات عديدة حول مشروع هذا الوادي، الذي طرح اكثر من مرة في مناسبات واجتماعات رسمية.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.