اخر الأخبار

معلمة تربوية تاريخية بالجديدة في طي النسيان

الكاتب فتاح لمزاكان بريس بتاريخ 30/07/2014 على الساعة 00:29 - 874 مشاهدة

10177915_691987820862278_4959900330096053902_n

حين تقدم المدارس العلم والمعرفة فانها بذلك تصنع التاريخ الذي تنسجه شخصيات كانت ذات يوم فوق مقاعد الدراسة كي تتسلح لمعركة الحياة بعلوم العصر وفنون البشرية. وكالأفراد وحركتهم المعروفة في الازمان والعصور فان للمدارس ايضا دورها فيما تصنعه ـ رغم ثباتها الظاهري ـ في محيطها اذ تلعب دورا مؤثرا فيما وفيمن حولها يجعلها هي الاخرى صاحبة تاريخ لا ينفصل مطلقا عن تاريخ وحركة مجتمعها.وحول المدارس ذات التاريخ والاثر والمكانة والدور الذي لعبته والاجيال التى تمدرست نجدملحقة مدرسة سيدي بوزيد الكائنة في منطقة سيدي موسى و المتكونة من حجرتين ويعود تاريخ بنائها الى سنوات الاستعمار وتلقت بها الدروس اكبر الشخصيات المنحدرة من سيدي موسىبحيث اصبحت في  عداد المفقودين بعدما تخلت عليها نيابة التعليم بالجديدة وكانت تتعلم بها اكتر من مائتين تلميد على شكل افواج و التي تعرضت جميع ممتلكاتها الى النهب والتخريب واصبحت ماوى للمتسكعين وملجاللمتشردين . و السؤال المطروح ما سبب تخلي وزارة التربية الوطنية على هدا الفضاء التربوي في ظل وجود نقص على صعيد المدارس الموجودة بالمنطة سالفة الدكر?



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.