الجديدة : فريق الدفاع الحسني الجديدي،يعلن تعاقده رسميا مع المدرب الجزائري عبد الحق بنشيخة، لموسمين.

الكاتب احمد اعنيبة بتاريخ 21/10/2020 على الساعة 21:54 - 72 مشاهدة

من هو عبدالحق بن شيخةben-chikha-19042012

عبد الحق بن شيخة من مواليد 22 نوفمبر 1963 ، متخرج من المعهد الوطني لتكنولوجيات الرياضة للجزائر العاصمة ،حيث كان أحد الطلبة النجباء للدكتور رابح سعدان المدير الفني السابق للمنتخب الجزائري لكرة القدم ، وهو حائز على جميع الشهادات اللازمة قانونيا أبرزها ماجستير في منهجية التدريب الرياضي. مشوار الكروي متواضع كلاعب ضمن فريقي شباب برج منايل ومولودية الجزائر في سنوات الثمانينات من القرن الماضي . وفي مسيرته المهنية حيث بدء مع المنتخب الأولمبي 1997 حائز على العديد من الاستحقاقات التي تجعل منه مدربا من العيار الثقيل، حيث فاز بلقبين مع نادي شباب بلوزداد ضمن البطولة و الكأس الجزائريين، ومكن نادي أم صلال من الصعود إلى الدوري الأول القطري دون هزيمة ذهابا وإيابا طوال الموسم إضافة إلى فوزه بكاس قطر، وهو الانجاز الذي جعل من بن شيخة محط اهتمام عديد النوادي الخليجية و العربية بصفة عامة، ضف إلى ذلك حصوله على رأس النادي الإفريقي على بطولة الدوري التونسي و مع نفس الفريق التونسي فاز بـكأس شمال إفريقيا للأندية البطلة في 25 يناير 2009 و بلوغه نصف نهائي كاس الكاف . حقق مع الدفاع الحسني الجديدي لقب تاريخي لأول مرة حققه هدا النادي لقب كأس العرش و حقق مع النادي الدكالي نتائج جيدة ضمن منافسات كأس الإتحاد الأفريقي حيت كان قريبا من التأهل لدور الثمانية (مجموعات) لولا سوء الحظ في الدقائق الأخيرة ضد نادي الأهلي المصري . و يعتبر بن شيخة أو كما تلقبه الصحافة الجزائرية ب الجنرال محاضر لدي الاتحاد الدولي والأفريقي لكرة القدم و له تجربة و خبرة إفريقية حيت يعتبر من خيرة المدربين العرب .

وقد اعلن فريق الدفاع الحسني الجديدي، تعاقده رسميا مع المدرب الجزائري عبد الحق بنشيخة، لموسمين.

والتحق بنشيخة بالفريق الجديدي، بعد إنهاء عقده هذا الموسم رفقة فريق مولودية وجدة.

وسبق للمدرب الجزائري أن أشرف على تدريب فريق الدفاع الحسني الجديدي في 2013، وتوج معه بكأس العرش. كما سبق أن درب أندية الرجاء الرياضي، واتحاد طنجة والمغرب التطواني.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.