عيد الاستقلال مناسبة لتخليد انتصار إرادة العرش والشعب

الكاتب (ة) غيثة زهير بتاريخ 17/11/2016 على الساعة 10:53 - 317 مشاهدة

 

في يوم 18 من نوفمبر يخلد المغاربة قاطبة ذكرى عزيزة علينا وهي ذكرى عيد الاستقلال وبالمناسبة أود تذكير بهذه المناسبة . ففي سنة 1912 قامت قوات الاحتلال الفرنسي باحتلال المغرب قصد استغلال ثروات المغربية من معادن ومواد فلاحية… واتخذت الحكومة الاحتلال ذريعة الحماية المغرب.

ولقد قاوم المغاربة الاستعمار بشتى الوسائل السياسية كإصدار بيانات وتقارير من أجل توعية المغاربة من الاحتلال وأهدافه الحقيقة … ومقاومة مسلحة في الجنوب والشمال حيت تكاتف جميع المغاربة من اجل القضاء علي هذا الاحتلال وقد حاولت فرنسا تقسيم وحدة المغاربة وذلك بنهج سياسة فرق تسود حيت أصدرت ما يسمى بظهير البربري و الذي الهدف منه تقسيم بين المغاربة العرب والبربر ولكنه زاد أكثر من وحدة المغاربة حيت قامت مظاهرات في جميع المناطق المغربية شمالا وجنوبا وغربا وشرقا كلهم ينددون بهذا . و في سنة 1953 قامت الحكومة الاحتلال بنفي رمز البلاد جلالة الملك محمد الخامس إلى مدغشقر وكورسكا فثار كل المغاربة من تم انطلقت ثورة الملك والشعب حيت تم إرجاعه إلى المغرب سنة 1955 واستقبله المغاربة وانه ليوم تاريخي لن ينساه المغاربة وبعد سنة حصل المغرب على استقلاله سنة 1956 من أشهر المقاومين نجد في المنطقة التي أقطن فيها أحمد الحنصالي وموحي وحمو وفي منطقة الدار البيضاء الزرقطوني وشمال المغرب عبد الكريم الخطابي وكانت مقاومته ضد الأسبان والفرنسيين وكانت مقاومته شرسة وبعد أن تم القبض عليه من طرف الفرنسيين ثم نفيه إلي مصر فمات بها……حقا إن المقاومة المغربية لقنت الفرنسيين درسا لن ينسوه.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.