عيد الأضحى.. مناسبة لانتعاش المهن الموسمية

الكاتب متابعة بتاريخ 23/07/2020 على الساعة 17:27 - 50 مشاهدة

عيد الأضحى.. مناسبة لانتعاش المهن الموسمية

23 يوليو 2020
بدأت المهن الموسمية المرتبطة بعيد الأضحى تؤثث المشهد العام على نحو يساير الرفع التدريجي للحجر الصحي واستئناف العديد من الأنشطة الاقتصادية التي كانت متوقفة جراء تفشي جائحة (كوفيد-19).

 وتكفي جولة قصيرة بين أسواق الأحياء الشعبية للوقوف عند الاستعدادات للاحتفال بعيد الأضحى، ولاسيما ظهور هذه المهن “العرضية” التي تنتشر على نطاق واسع بهدف توفير العديد من المنتجات والخدمات الرئيسية ذات الصلة بهذه المناسبة الدينية.
ويتوزع ممارسو هذه الأنشطة الموسمية أساسا بين من كانوا يمارسون أصلا المهن المتصلة بالجزارة وما شاكلها، حيث يبحثون عن موطئ قدم لهم في الواجهة خلال هذه المناسبة، فضلا عن أولئك الذين توقفت أنشطتهم لسبب أو لآخر وقرروا ممارسة هذه الأنشطة لاستدراك خسارتهم.

وتشمل هذه الأنشطة عددا كبيرا من المهن، ولعل أهمها تسنين السكاكين، وبيع الفحم الذي يستعمل لإيقاد المجمر الفخاري، وكذا أدوات المطبخ المخصصة لطقوس العيد، بالإضافة إلى خدمات ذبح، وسلخ، وتقطيع الأضاحي.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.