اخر الأخبار

صلاح الدين المقترض و نورالدين بلفيزة في زيارة بيت محمد معروف .

الكاتب Driss Ben YEZZA بتاريخ 29/04/2014 على الساعة 09:28 - 1460 مشاهدة

1896785_751310558242035_1164556085645156307_n

في بادرة إنسانية قام أمس الأحد 27 أبريل كل من الدكتور صلاح الدين المقتريض و السيد نور الدين بلفيزة بزيارة الاطار الوطني والمدير التقني لنادي الدفاع الحسني الجديدي محمد معروف بمقر سكناه وذلك للإطمئنان على حالته الصحية بعد إجرائه ثلاث عمليات جراحية كللت بالنجاح .

و كان محمد معروف قد ابتعد عن الميادين الرياضية بعد أكثر من 35 سنة من العطاء المتواصل و العمل داخل الفريق الدكالي بدون كلل أو ملل.
محمد معروف الذي أعطى الكثير لفريقه الأم الدفاع الحسني الجديدي وعمل على تكوين أبرز النجوم التي أنجبها الفريق الدكالي على مر التاريخ، بحيث سبق له أن درب بابا، الشريف، أمان الله، روح السلام، أسمار، رضا الرياحي، القديوي، وصعصع و قرنلص و حذراف وغيرهم من النجوم الذين حملوا قميص الفريق الوطني، ومنهم من احترف خارج أرض الوطن.
وتبقى أهم الإنجازات التي حققها الإطار الوطني محمد معروف هو قيادته الدفاع الجديدي إلى لعب أول نهاية كأس عرش في تاريخه سنة 1977م أمام الرجاء البيضاوي، وانهزم فيه بهدف المرحوم بكار، وكان آنذاك محمد معروف أصغر مدرب بالبطولة الوطنية، وظل بين فريق الكبار والأمل وفيا لفريقه الدفاع الحسني الجديدي، إذ رفض عروضا مغرية ينتقل بموجبها إلى فرق وطنية أخرى، لأن الرجل كان دائما يفضل فريقه الأم الذي إلى أن أصيب بوعكة صحية أبعدته عن التدريب مؤقتا، علما أنه لازال بإمكانه العطاء وتأطير جيل جديد من المدربين الشباب، خاصة بعد تعيينه خلال بداية هذا الموسم كمدير تقني للدفاع الجديدي.كما أنه كان ضمن مكونات الفريق الدكالي الذي كان قاب قوسين من إحراز أول لقب بطولة خلال الموسم الرياضي2009 _2010 . متمنياتنا للسيد معروف بالصحة و العافية و العودة الى الميادين



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.