اخر الأخبار

صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يفتتح الدورة السابعة لمعرض الفرس بالجديدة

الكاتب مزاكان بريس عن و م ع بتاريخ 21/10/2014 على الساعة 10:58 - 866 مشاهدة

images (19)
ترأس صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، عشية يوم الاثنين بالجديدة، افتتاح الدورة السابعة لمعرض الفرس، التي تحتضنها حلبة الفروسية الأميرة للا مليكة في الفترة ما بين 21 و26 أكتوبر الجاري تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، والمنظمة هذه السنة تحت شعار “الفروسية السياحية بالمغرب”.

   ولدى وصول صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد إلى حلبة الفروسية للا مليكة، وجد سموه في استقباله مولاي عبد الله العلوي، رئيس الجامعة الملكية المغربية للفروسية. 

   وبعد أن استعرض صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد تشكيلة من القوات المساعدة أدت له التحية، تقدم للسلام على سموه السادة عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري، ومحمد أوزين وزير الشباب والرياضة، ولحسن حداد، وزير السياحة.10462907_733547400021454_4020416750234830343_n

   كما تقدم للسلام على سموه والي جهة دكالة عبدة ورئيس مجلس الجهة وعامل إقليم الجديدة ورئيس المجلس الإقليمي ورئيس الجماعة الحضرية للجديدة وأعضاء المجلس الإداري لجمعية معرض الفرس، وممثلي مساندي معرض الفرس، وأطر وزارة الفلاحة والصيد البحري.

   وعند مدخل القاعة الشرفية بالمعرض، تقدم للسلام على صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، كل من صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن أحمد بن عبد العزيز آل سعود، رئيس منظمة الجواد العربي، والشيخ محمد بن فالح آل ثاني، رئيس نادي سباق الخيل والفروسية القطري.

   وبعد ذلك، قام صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد بجولة عبر مختلف فضاءات هذا المعرض.

   وهكذا، زار صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد مختلف القرى المدرجة داخل المعرض، المقام على مساحة تقارب تسع هكتارات، منها 45 ألف متر مربع مغطاة، وهي فضاءات دار الصانع وفضاء الجهات وفضاء المساندين وفضاء مؤسساتي وفضاء الفن والثقافة وفضاء دولي وفضاء المربين.

   إثر ذلك، تتبع صاحب السمو الملكي بالحلبة الرئيسية للقفز على الحواجز عروضا قدمتها فرقة من الحرس الملكي، التي قامت باستعراض كوريغرافي غني بالألوان يمتطي خلاله 60 فارسا وموسيقيا خيولا بربرية وعربية بربرية قاموا بلوحات فنية متناسقة على إيقاع موسيقى قدمتها جوقة خيالة الحرس الملكي.

   كما تتبع سموه لوحات فنية وعروضا في فن الترويض قدمتها على الخصوص الفرنسية كليمنس فيفر، التي جابت العالم بأسره رفقة جوادها “غوتان”، وعروض السرعة القصوى والمغامرة، أداها أبطال عالميون من بينهم جاك فيراري ونيكولاس أندرياني، الفائز بنهاية كأس العالم وصاحب المركز الثاني في الترتيب الدولي، وأنطوني بروبوتي وجميعهم ينتمون لأكاديمية سارت بفرنسا.

  واختتم العرض الفني بلوحة فنية قدمتها فرقة الخيالة المختلطة والمتكونة من رجال ونساء الأمن الوطني.

  وبعد ذلك، توجه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد إلى حلبة التبوريدة حيث تتبع سموه من المنصة الشرفية عروضا في فن التبوريدة (الهدة والطلقات) قدمتها 16 سربة تمثل مجموع جهات المملكة بالإضافة إلى سربة تمثل إقليم الجديدة.

   وفي نهاية هذه العروض أخذت لصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد صورة تذكارية مع مقدمي السربات. 

   وتعرف دورة هذه السنة من المعرض، الذي من المرتقب أن يستقطب حوالي 260 ألف زائر من المغرب وخارجه، مشاركة 120 عارضا مهنيا يمثلون 30 بلدا.

   وسيتم خلال هذا المعرض، الذي تنظمه “جمعية معرض الفرس” عرض حوالي 810 صنف من الخيول (البربريِ، العربي البربري، العربي الأصيل، والإنجليزي) رفقة 450 فارسا.

   ويحفل برنامج الدورة بفقرات عدة أبرزها المرحلة الثالثة من الدوري المغربي الملكي الدولي الخامس للقفز على الحواجز (ثلاث نجوم) في رياضة الفروسية المؤهلة لكأس العالم، علما أن المرحلة الأولى من هذا الدوري جرت بمدينة تطوان من 10 إلى 12 أكتوبر الجاري، بينما أقيمت المرحلة الثانية بالرباط من 17 إلى 19 من الشهر ذاته، وكذا المباراة الدولية للخيول العربية الأصيلة (صنف ألف) والبطولة الوطنية للخيول العربية البربرية.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.