اخر الأخبار

سيدي بوزيد : الحركة التصحيحية لرفاق المرحوم التهامي الخياري ” جبهة القوى الديمقراطية “في دورة استثائية للمجلس الوطني

الكاتب متابعة بتاريخ 26/05/2019 على الساعة 01:52 - 329 مشاهدة

téléchargement (20) عقد المجلس الوطني لجبهة القوى الديمقراطية دورة استثنائية باحدى قاعات الاجتماعات التابعة لمنتجع سيدي بوزيد مساء يوم الجمعة 25 ماي 2019 تحت شعار “نجاح مشروعنا السياسي رهين بدمقرطة الحياة الحزبية “ بداية بالنشيد الطني وقراءة الفاتحة على روح التهامي الخياري .

و في سياق وطني وجهوي ودولي حساس يطبعه التقلب السريع للاحداث على اكثر من مستوى يفعل تنامي درجة الحركات الاحتجاجية وتنوع اشكالها لاسيما على مستوى دول الجنوب والشمال والدول المغاربية ناهيك عن الازمة الاقتصادية على المستوى العالمي .

كما التحولات المتسارعة التى شهدتها المنطقة وخاصة بالشقيقة الجزائر كشفت المستور وعرت ماكن مضمرا في جهازها واكدت بالملموس صحة الطرح المغربي حول قضية الصحراء المغربية ونجاعة الحل الذي الذي تقدم به المغرب شكلا ومضمونا .

امام هدا الوضع السياسي السريع التقلب والذي يتطلب تنظيمات سياسية قوية لتحصين الكتسبات الوطنية وجدت جبهة القوى الديمقراطية نفسها بعيد كل البعد عن المساهمة الجادة والفاعلة في الوضع السياسي والاجتماعي الراهن .

وامام هذا الوضع وجدت جبهة القوى الديمقراطية نفسها قرار واحد وهو تبني موقف موحد وقادر على انقاد الحزب واسترجاع توهجه ليساهم الى جانب القوى الديمقراطية الحية في بناء الوطن الذي تحلم به ويتسع للجميع .

وقد كان اجتماع الامانة العامة بتاريخ 2018/08/18 نقطة مفصلية في مسيرة الحزب حين انتفض مجموعة من اعضاء الامانة العامة على طريقة تدبير شؤون الحزب وجريدته ” المنعطف  “.وهذا مادفع بعدد من مناضلي الحزب الى تكوين وتشكيل حركة تصحيحية اطلقوا عليها اسم  ” رفاق المرحوم التهامي الخياري “هدف اسمى في اعادة الحزب الى مساره الصحيح لينخرط في العمل السياسي الجاد الى جانب الاطياف الاخرى .

هناك خروقات جاءت في قراءة التقرير العام للدورة الاستثنائية التي تلاه المصطفى لمفرك وذلك بان الامين العام لم ينشر لائحة المجلس الوطني ولا لائحة الامانة العامة مع اسقاط مجموعة من الاسماء من لائحة اعضاء الامانة العامة وعلى راسهم الحاج احمد رحالي و البوهالي و فاطمة العسري وبوشعيب النحاس .كما تطرق المصطفى لمفرك الى الازمة المالية التى يتخبط فيها الحزب .وتعتبر هده الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني الخطوة الاولى في هذا المسار التصحيحي .وبعد ذلك تم التطرق الى مناقشة التقرير والتصويت عليه بالاجماع تم قراءة البيان الختامي الذي دعا الى عدة توصيات وجب السم فيها مستقبلا وكانت نهاية الاشغال حوالي الساعة الحادية عشر ليلا .images (7)20190525_23402020190525_225017



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.