اخر الأخبار

سطات : المعرض الوطني الاول لسلالة الصردي ..خصائص ومميزات

الكاتب مزاكان بريس بتاريخ 27/03/2017 على الساعة 14:49 - 515 مشاهدة

 Salon Sardi 002 

نظمت جمعية المعرض الوطني المهني لتربية المواشي، خلال الفترة مابين 25 إلى 28 مارس 2017 بمدينة سطات، المعرض الوطني الأول لسلالة الصردي والذي يهدف إلى إنعاش تربية الأغنام.

 

ويعتبر هذا المعرض، الذي ينظم تحت رئاسة وزارة الفلاحة والصيد البحري وبشراكة مع جهة الدار البيضاء-سطات والمجلس الإقليمي وجماعة سطات، أول تظاهرة من نوعها تندرج في سياق الآفاق الجديدة لمخطط التنمية الجهوية المندمجة للجهة. فمن وراء تنظيمه كفضاء لعرض قطيع الصردي وإبراز خصائصه ومميزاته، يصبو المعرض الوطني لسلالة الصردي إلى أن يشكل منصة سوسيو اقتصادية للحوار والتفاعل بين مختلف المهنيين والفاعلين المعنيين بالقطاع، وواجهة لتثمين تربية هذه السلالة، وفضاءا لإبرا ز  الممارسات الفضلى في مجال تربية المواشي.

وستجمع هذه التظاهرة، التي تتمحور فعالياتها حول تبادل التجارب والمعارف والمهارات، أزيد من 270 عارضا على مساحة إجمالية ْقدرها 6 هكتارات، ضمنها مساحة مغطاة تناهز 15 ألف متر مربع. كما توفر هذه التظاهرة فرصة فريدة وغير مسبوقة لكل المهنيين المعنيين (كسابة، بياطرة، صيادلة، بنكيون وممولون) إضافة إلى جميع المؤسسات ذات الصلة (وزارات، مقاولات عمومية وشبه عمومية، مكاتب قطاعية) من أجل تسليط الضوء على القطاع، سواء من حيث العروض أو من حيث الخبرات والمواكبة.

لهذا الغرض حرصت جمعية المعرض المهني لتربية المواشي على أن تشرك في هذا المعرض متدخلين مرموقين في مجال الفلاحة وتربية المواشي، خاصة المؤسساتيين كالقرض الفلاحي، والمجمع الشريف للفوسفاط، والغرف الفلاحية، والجمعية الوطنية لمربي الأغنام والماعز، والجمعية الوطنية لمنتجي اللحوم الحمراء، والفدرالية البين مهنية للحوم الحمراء، وجمعية منتجي الأعلاف، والمهنيين ذوي الخبرات المؤكدة في هذا المجال، إضافة إلى مشاركة وفد من دولة كوت ديفوار يضم ممثلين عن الهيئة المكلفة بالتنمية الفلاحية في هذا البلد الإفريقي.Salon Sardi 003

ويشكل هذا المعرض في واقع الأمر مرحلة أولية ضمن رؤية شاملة لإنعاش تربية خروف الصردي, وتهدف هذه الرؤية إلى اتخاذ هذا المعرض كمدخل لوضع استراتيجية تسويقية حقيقية ومنفتحة على العالم، والتي يجب صياغتها وهيكلتها وتنفيذها على المدى المتوسط والطويل. وفي هذا الصدد، فإن المعرض الوطني لسلالة الصردي، بغض النظر  عن طابعه المهني، يطمح لأن يصبح موعدا منتظما، ومجالا لإطلاق المبادرات والمشاريع التنموية الجهوية المندمجة الهادفة إلى تحسين استغلال سلسلة الإنتاج المرتبطة بخروف الصردي، باعتبار هذه السلالة المتميزة والخاصة بالمغرب مفخرة القطاع الوطني لتربية المواشي. ويتعلق الأمر هنا بالعمل، من جهة، على وضع علامة تصنيف خاصة بسلسلة إنتاج الصردي، ومن جهة ثانية، بخلق ديناميكية تفاعلية تمكن من تنمية المهن ذات الصلة بإنتاجه وتثمينه، والكفيلة بتطوير المنتجات المشتقة المرتبطة بتربية الأغنام بشكل عام.

وبناءا على ذلك، حرص منظموا المعرض الوطني الأول لسلالة الصردي على إشراك جميع الفاعلين الإقتصاديين والماليين ومهنيي التأمين، بشكل فعال ومباشر في هذا الحدث، الذي يهدفون من ورائه ليس فقط إلى إعداد فضاء للعرض، خاص بقطيع الصردي، وإنما أيضا إلى توفير مجال للتفكير والإقتراح منفتح على جميع المبادرات الخلاقة.Salon Sardi 001

ومن بين الأنشطة الرمزية التي ستتخلل فعاليات المعرض، تجدر الإشارة إلى حفل تسليم جائزة أجمل خروف صردي، والتي ستشكل إحدى أقوى لحظات تشجيع الكسابة المتخصصين في تربية سلالة الصردي. وبالموازاة مع ذلك سيتم انتقاء أفضل مربي الأغنام. ومن جانب آخر، سيتميز المعرض بتنظيم مسابقة شواء وعروض شيقة لفن الفروسية المغربي “التبوريدة”.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.