اخر الأخبار

رشوة يُسقط ضابط أمن ممتاز ومقدم شرطة في مراكش و مديرية الحموشي توضح

الكاتب مزاكان بريس بتاريخ 16/08/2017 على الساعة 10:57 - 209 مشاهدة

“زمان كان لرشوة قيمة وشان” يَقُول المُرْتَشون القدامى الذي تقاعدو من هذا الصنف من السلوكات،حيث الأمور كانت تجري في غفلة والسلطة لم يكن لهــا الإرادة الحقيقية في محاربتهـــا. أما الآن و قد تغيرت الأحوال،وظهرت اشارات قوية من الدولة أنهــا تريد القَطع مع هذا النوع من التصرفات، لا زال البعض الآخر يأخد الأمورعلى محمل الهَزل، الذي يودي بالكثير منهم الى غياهب السجون مع خسارتهم لوظيفتهم. فذالك قاضي يرتشي ب 5000 درهم وهذا ضابط ممتاز ب 2000 درهم .في أغرب حالات الإرتشاء التي قد لا يجد المرء لهــا تفسير.

جديد هذا النوع من النوازل،هو توقيف المصلحة الولائية لشرطة القضائية بمراكش،مساء أمس الثلاثاء، موظفي شرطة، أحدهما برتبة ضابط شرطة ممتاز والآخر مقدم رئيس، وذلك للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالابتزاز والارتشاء.

وذكرت المديرية العامة للأمن الوطني، في بلاغ، أن المعطيات الأولية للبحث تشير إلى قيام المشتبه فيهما، اللذين يعملان بدائرة للشرطة بحي المسيرة، بتعريض مسير مقهى كائنة بتراب نفوذ نفس المصلحة الأمنية للابتزاز في مبالغ مالية، وذلك مقابل التغاضي عن القيام بعمل يتعلق بمهامهما الوظيفية، قبل أن يتم ضبطهما مساء اليوم داخل مقر عملهما متلبسين بتلقي مبلغ 2000 درهم من المعني بالأمر.

وأضاف البلاغ أنه قد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

يشار الى أن وزارة لعدل وضعت رهن اشارة عموم المواطنين رقم أخضر لتبليغ عن حالات الإرتشــاء 080.000.4747، غير أن مسطرة العمل والتي تقتضي تنسيق الرقم الأخضر مع النيابة العامة للمدينة المبلغ فيهــا عن حالة الرشوة تجعــل السرية مُخْترقة في بعض الأحيان وقد يصل تحذير للمعني بالأمر قبل أن يتم نسخ المبالغ المالية،وقبل قدوم فريق خاص من الرباط الذي في الغالب ما يشرف على عملية الاعتقال و الإجراءات المرافقة لهــا، ويتم تحذير المشتبه فيه بطريقة غير مباشرة،ليتراجع الأخير عن فعلته،دون أن يكون هناك مبرر لهذا التراجع سوى تسريب المعلومة من الجهات المتدخلة في هذه المسطرة.لذالك فوزارة العدل التي انشأت الرقم الأخضر مطالبة بتعديل مسطرة تنفيذ اعتقال المشتبه فيه التي تنطلق (المسطرة)من تبليغ المواطن لرقم الأخضر ، و تواصل هذا الرقم مع الوكيل العام للمدينة، الذي بدوره يستقبل و بشكل فوري المُبلغ،ليتم التحقق من الشكاية، ثم ينسق الوكيل العام مع الرقم الأخضر إن كان بإمكانه توكيل المهمة لمصلحة أمنية معينة سواء شرطة أو درك أم لا، وفي حال كان الجواب لا خوفــا من التسريب يتم ارسال فريق من الرباط يقوم بعملية الضبط و الاعتقال



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.