تكريم الحصان البربري والعربي البربري… الشركة الملكية لتشجيع الفرس تطلق الدورة الأولى للملتقى الوطني للخيول البربرية والعربية البربرية

الكاتب مزاكان بريس بتاريخ 19/09/2017 على الساعة 16:50 - 310 مشاهدة

523709_352831598141215_392254249_n

.تتعبأ الشركة الملكية لتشجيع الفرس من أجل تثمين الحصان البربري والعربي البربري بخلق موعد لا محيد عنه يدشن فترة جديدة في النهوض بهذه السلالة المتجدرة في تراثنا الوطني

.ويراد بالملتقى الوطني للخيول البربرية والعربية البربرية الذي ينظم في دورته الأولى من20 إلى24 شتنبر 2017بالحريسة الوطنية بالجديدة، واجهة متميزة لإبراز مؤهلات  هذه السلالة،وأيضا  أرضية للقاء مهنيي القطاع

.ﻭﺗﻌﺪ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺘﻈﺎﻫﺮﺓ ﺍﻟﻜﺒﲑﺓ ﺍﻷﻭﱃ ﻣﻦ ﻧﻮﻋﻬﺎ ﺍﻣﺘﺪﺍﺩﺍ ﻟﻠﺴﻴﺎﺳﺔ ﺍﻟﺪﻳﻨﺎﻣﻴﻜﻴﺔ ﻭﺍﻟﻔﻌﺎﻟﺔ ﺍﻟﱵ ﺗﻨﻬﺠﻬﺎ ﺍﻟﺸﺮﻛﺔ ﺍﻟﻤﻠﻜﻴﺔ ﻟﺘﺸﺠﻴﻊ ﺍﻟﻔﺮﺱ ﻟﻔﺎﺋﺪﺓ ﺍﻟﺤﺼﺎﻥ ﺍﻟﱪﺑﺮﻱ ﻭﺍﻟﻌﺮﰊ – ﺍﻟﱪﺑﺮﻱ، ﻭﺫﻟﻚ ﰲ ﺇﻃﺎﺭ ﺍﻹﺳﱰﺍﺗﻴﺠﻴﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﻘﻄﺎﻉ ﺍﻟﺨﻴﻮﻝ

ﻭﺗﺘﻼﺋﻢ ﺍﻟﺨﻴﻮﻝ ﺍﻟﱪﺑﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ـ ﺍﻟﱪﺑﺮﻳﺔ، ﺍﻟﺴﻼﻟﺔ ﺍﻟﺮﻣﺰﻳﺔ ﻟﻠﻤﻐﺮﺏ ﺗﻤﺎﻣﺎ ﻣﻊ ﻋﺪﺩ ﻛﺒﲑ ﻣﻦ ﺍﻻﺳﺘﻌﻤﺎﻻﺕ، ﺳﻮﺍﺀ ﺗﻌﻠﻖ ﺍﻷﻣﺮ ﺑﺎﻟﺘﺒﻮﺭﻳﺪﺓ، ﺃﻭ ﻓﻦ ﺍﻟﻔﺮﻭﺳﻴﺔ ﺍﻟﻤﻌﺎﺻﺮﺓ، ﺃﻭ ﺗﻌﻠﻢ ﺍﻟﻔﺮﻭﺳﻴﺔ، ﺍﻟﻘﺪﺭﺓ ﻋﲆ ﺍﻟﺘﺤﻤﻞ، ﺍﻟﱰﻭﻳﺾ ﺃﻭ ﺍﻟﺠﻮﻻﺕ، ﻛﻤﺎ ﺗﻤﺜﻞ ﺭﺍﻓﻌﺔ ﺣﻘﻴﻘﻴﺔ ﻟﻠﺘﻨﻤﻴﺔ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻳﺔ ﻭﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ ﻭﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ
ﻭﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ ﺇﱃ ﺍﻟﺒﻄﻮﻻﺕ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﱰﺑﻴﺔ ﺍﻟﺨﻴﻮﻝ ﺍﻟﱪﺑﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ـ ﺍﻟﱪﺑﺮﻳﺔ، ﻓﺈﻥ ﺍﻟﻤﻠﺘﻘﻰ ﺍﻟﻮﻃﲏ ﻟـﻠﺨﻴﻮﻝ ﺍﻟﱪﺑﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ـ ﺍﻟﱪﺑﺮﻳﺔ ﺗﻘﱰﺡ ﺑﺮﻧﺎﻣﺠﺎ ﻏﻨﻴﺎ ﻭﻣﺘﻨﻮﻋﺎ ﻣﻦ ﻗﺒﻴﻞ ﺳﺒﺎﻕ ﺍﻟﺨﻴﻮﻝ، ﰲ ﻣﻨﺎﻓﺴﺎﺕ ﺍﻟﻘﺪﺭﺓ ﻋﲆ ﺍﻟﻤﻨﺎﻭﺭﺓ، ﺍﻟﱰﻭﻳﺾ ﻭﺍﻟﻘﻔﺰ ﻋﲆ ﺍﻟﺤﻮﺍﺟﺰ، ﺇﱃ ﺟﺎﻧﺐ ﺑﻴﻊ ﺑﺎﻟﻤﺰﺍﺩ ﺍﻟﻌﻠﲏ، ﻭﻭﺭﺷﺎﺕ ﺗﻮﺿﻴﺤﻴﺔ ﻭﻣﺎﺋﺪﺓ ﻣﺴﺘﺪﻳﺮﺓ
ﻭﺳﻴﺴﻠﻂ ﺍﻟﻀﻮﺀ ﻋﲆ ﺍﻟﻤﻨﺎﻓﺴﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﺴﺎﺑﻘﺎﺕ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﺍﻟﱵ ﺗﱪﺯ ﻣﺆﻫﻼﺕ ﺍﻟﺴﻼﻟﺘﻴﻦ ﻭ ﻫﻲ: ﺍﻟﻘﻮﺓ ﻭﺍﻟﻄﺎﻗﺔ ﻭﺃﻳﻀﺎ ﺍﻟﺘﻮﺍﺿﻊ ﻭﺍﻟﺸﺠﺎﻋﺔ، ﻭﻳﺘﻨﺎﺳﺐ ﺗﻤﲒﻫﻤﺎ ﺑﺎﻟﻬﺪﻭﺀ ﻭﺍﻟﺘﻮﺍﺯﻥ ﻭ ﻣﻨﺎﺳﺒﺔ ﺗﻤﺎﻣﺎ ﻟﺘﻌﻠﻢ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻨﻮﻉ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺎﺑﻘﺎﺕ
ﻭﺳﻴﻜﻮﻥ ﺟﺎﻧﺐ ﺗﺮﺑﻴﺔ ﺍﻟﺨﻴﻮﻝ ﺣﺎﺿﺮﺍ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺑﻴﻊ ﺑﺎﻟﻤﺰﺍﺩ ﺍﻟﻌﻠﲏ ﻟـﻠﺨﻴﻮﻝ ﺍﻟﱪﺑﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ  ﺍﻟﱪﺑﺮﻳﺔ، ﻭﺳﺘﺴﻤﺢ ﺃﺭﺿﻴﺔ ﺍﻟﻤﻌﺎﻣﻼﺕ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﺮﺑﻴﻦ ﻭﺍﻟﻤﻨﺘﺠﻴﻦ ﻭﺍﻟﻤﺴﺘﻌﻤﻠﻴﻦ ﻣﻦ ﺑﻴﻊ ﺍﻟﺨﻴﻮﻝ ﰲ ﺇﻃﺎﺭ ﻣﺆﺳﺴﺎﰐ ﻭﺗﻨﻈﻴﻤﻲ، ﺇﺿﺎﻓﺔ ﺇﱃ ﺗﺜﻤﻴﻦ ﺍﻟﱪﻧﺎﻣﺞ ﺍﻟﻮﺭﺍﰔ ﻟﺘﻨﺎﺳﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺨﻴﻮﻝ
ﻭﺗﺮﱊ ﺍﻷﺣﺪﺍﺙ ﺍﻟﺒﺎﺭﺯﺓ ﻟﻬﺬﻩ ﺍﻟﺘﻈﺎﻫﺮﺓ ﺗﺮﺑﻴﺔ ﺍﻟﺨﻴﻮﻝ ﻭﺍﻟﻤﺴﺎﺑﻘﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﱰﺑﻴﺔ ﺍﻟﺨﻴﻮﻝ ﺍﻟﱪﺑﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ـ ﺍﻟﱪﺑﺮﻳﺔ ﺇﱃ ﺇﺑﺮﺍﺯ ﻭﺗﺴﻠﻴﻂ ﺍﻟﻀﻮﺀ ﻋﲆ ﺃﻓﻀﻞ ﺍﻟﺨﻴﻮﻝ ﺑﺎﻟﻤﻤﻠﻜﺔ، ﻭﺗﻮﺟﻴﻪ ﺍﻟﻤﺮﺑﻴﻦ ﻧﺤﻮ ﺃﻓﻀﻞ ﻣﻤﺎﺭﺳﺎﺕ ﺗﺮﺑﻴﺔ ﺍﻟﺨﻴﻮﻝﻭﺳﻴﻜﻮﻥ
 ﺗﺜﻤﻴﻦ ﺍﻟﻔﺮﺱ ﺍﻟﱪﺑﺮﻱ ﻭﺍﻟﻌﺮﰊ ـ ﺍﻟﱪﺑﺮﻱ ﰲ ﺻﻠﺐ ﻣﺎﺋﺪﺓ ﻣﺴﺘﺪﻳﺮﺓ ﺳﺘﻘﺪﻡ ﺣﺼﻴﻠﺔ ﺃﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺴﻨﺔ ﺇﱃ ﺟﺎﻧﺐ ﺍﺳﺘﻌﺮﺍﺽ ﺁﻓﺎﻕ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺴﻼﻟﺔ ﺑﺮﺳﻢ ﺳﻨﺔ 2018


مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.