اخر الأخبار

تدخين الفتيات ..هل هي حرية شخصية ام انحطاط خلقي وسلوكي ?

الكاتب (ة) هاجر شرفي لمزاكان بريس بتاريخ 09/11/2016 على الساعة 13:14 - 781 مشاهدة

التدخين ضار جدًا بالصحة ويسبب الوفاة“،1342000373

تلك ليست عبارة للنصح إنما هي عبارة تحذيرية تكتب على عبوات السجائر من قبل الشركة المصنعة، بجانب الصور التي توضع على نفس العبوات، لتوضح أثرها السلبي على صحة المدخن والمحيطين به، فضلًا عن خروج الكثير من الفتاوى التي تحرم التدخين في الإسلام والمسيحية.

نسبة كبيرة جدًا من الرجال يدخنون السجائر، وهذا أمرًا يتقبله المجتمع إلى حد كبير، لكن عندما يوجد نساء مدخنات، هل سيظل الأمر مقبولا أم سيتحول إلى “قلة أدب”؟.

إن فكرة تدخين الإناث، مرفوضة من جانب المجتمع، وللأسف انتشر بين كثير من فتيات هذا العصر تدخين السجائر أو الشيشة، وخاصة في الجامعات وبعض المدارس الإعدادية والثانوية في الحمامات وبعض المقاهي والكوفي شوب، والتدخين في عمومه سلوك غير مستحبة للشباب، فما بالك بتدخين الفتاة، فهل تدخين الفتيات موضة أم حرية شخصية أم شكل من أشكال الانحلال الأخلاقي والسلوكي؟.

وبسؤال الشباب هل توافق على تدخين الفتيات؟ انقسمت الردود حول مؤيد ومعارض والبعض حرية شخصية.%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%af%d8%ae%d9%8a%d9%863

بدوره قال سعيد  30 عام: “تدخين الفتيات حرية شخصية لماذا الرجال تدخن سجائر وشسشا ، بينما أضافت هدير ، “لا طبعا ليست  حرية شخصية بل هي تربية  وقلة أدب  ولكن إبراهيم ،.

وتضيف نهال : “غير صحيح ان  البنت تدخن أطلاقًا لأن ربنا سبحانه وتعالى كرمها لكونها أم ومربية أجيال ولأن التدخين يؤثر بالسلب على صحتها وصحة أطفالها فيجب الابتعاد عن التدخين نهائيا، وقالت رشا ، “هناك بنات تقوم بالتدخين ولكن في منازلهم خوفًا من نظرة المجتمع وبالتحديد نظرة الولد للبنت إلتى تشرب سجائر أو شيشة على أنها معقدة ” على حد وصفها.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.