اخر الأخبار

تاسيس جمعية رياضية بالحي الجامعي بالجديدة في سرية تامة

الكاتب فتاح لمزكان بريس بتاريخ 10/10/2014 على الساعة 16:32 - 930 مشاهدة

10177915_691987820862278_4959900330096053902_nمن السهل الإحاطة بكل ما هو قانوني وعملي في إطار تأسيس جمعية بالمغرب في ظل تواجد أمرين أساسين : التوثيق والإرادة. كم من جمعية انطلقت بأهداف محددة وانتقلت بعد ذلك إلى العمل بأنشطة بعيدة كل البعد عن اختياراتها التأسيسية. يرجع ذلك إلى كون العناصر الأولى التي ساهمت في التأسيس ووضع الأسس الأولى للجمعية لم تقم بتوثيق وأرشفة ما يمكن تسميته بالدواعي التأسيسية. وتظل هذه النقطة بالأساس من المحاور التي اختلف ويختلف فيها الكثير حيث أن الغالبية العظمى ممن لهم إرادة العمل يريدون المرور مباشرة للقيام بالأنشطة التي ستترك الأثر المأمول. غير أنه مع مرور الزمن  تأخذ تلك الأنشطة مناحي مختلفة قد تزيغ عن الخط الاستراتيجي والدافع الأساسي الذي كان التأسيس من أجله. لدى يظل لزاما على من يود تأسيس جمعية الالتزام بالقوانين الشرعيةالمطلوبةو الجاري بها العمل .وفي هذا الاتجاه قام مدير الحي الجامعي بالجديدة بتاسيس جمعية رياضية دون اخبار الموظفين وذلك بسرية تامة مع استغلال عطلة عيد الاضحى مما جعل هده الجمعية تفتقد الى الشرعية وزرع البلبة بين كل الفاعلين ضاربا عرض الحائط ومستغنبا الجمع العام والاعلان عنه لمدة خمسة عشر يوما مع اخبار السلطات من اجل الحضور ومتابعة التاسيس وتحرير محضر.وتم الاكتفاء بالمدير وحاشيته مع استغلال سلطته وتم وضع الملف بحر هدا الاسبوع لدا الجهات المعنية. والسؤال المطروح هل السلطات المحلية في شخص السيد الباشاستتم تزكية هذه الجمعية  مع تسليمهم وصل ايداع ?ومهمة رجال السلطة هي التوفيق بين السلطة واكراهاتها والحرية وانزلاقاتها.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.