اخر الأخبار

الجديدة :المجمع السياحي العائلي” الزراد ” “ZERAD” جوهرة معمارية سياحية بالجديدة تستقطب العائلات

الكاتب احمد اعنيبة مزاكان بريس بتاريخ 20/09/2016 على الساعة 09:09 - 5425 مشاهدة

يشهد القطاع السياحي ببلادنا حركية كبيرة من حيث إنجاز الهياكل وإنشاء مدارس ومعاهد للتكوين الفندقي والسياحي ويعمل القطاع الخاص على الإستثمار بقوة في قطاع السياحة .

جريدة “مزكان بريس ” إنتقلت لعين المكان ورصدت الأجواء الرائعة في المركب السياحي ويمكن القول “الزراد ” زردة وهي الترحاب والكرم ،ليس من حيث القدرة على الدفع بل من حيث سعة قلب المستقبل وحميمية اللقاء بين صاحب المجمع والزبون الذي ما إن يأتي مرة إلا ويشعر أنه وسط دفع عائلي بفضل المعاملة الحسنة والجو البهيج الآمن فيجد نفسه العام المقبل والذي يليه يحط الرجال وذويه في العزيزة “الزراد” بقلب المركب السياحي الجميل والهادئ بإمتياز  .

وجدنا المركب مكتض بالزوار في عز هذا الفصل الدافئ حيث يقصده أرباب العمل والمنظمين للملتقيات الوطنية  وكذلك هنالك عائلات تختار هدوءه لقضاء العطلة الأسبوعية لان أسعاره في متناول الجميع فسجلنا سياح من الدارالبيضاء والرباط ومراكش وطنجة …وبعضهم من المهاجرين الدين يجدون راحتهم في المجمع السياحي .
“الزراد”مركب سياحي يتوسط منطقة التوسع السياحي على بعد 10دقائق من الجديدة و90كيلومتر من الدارالبيضاء إستقبلنا صاحبه المستثمر بترحاب كبير مؤكدا أن تطوير السياحة في المغرب لا تنقصه الإمكانيات بل تواصل مسار طويل تشارك فيه كل القطاعات  لان كل واحد يكمل الآخر.13243722_1072708139455399_521545464649584494_o

المشروع رآى النور في رمضان2016
وقد رآى مشروعه النور رسميا سنة 2016بعد الحصول على قطعة الأرض لإقامة مشاريع ضمن منطقة التوسع السياحي ليقيم هذا المركب ذا النوعية العالمية غير بعيد عن شاطئ البحر إلا بحوالي10دقائق  فقط حيث يتوفر  على12 غرفة ، ويضمن الفندق 40سرير ،علما أن كل هذه المساكن مجهزة بكل وسائل الراحة والاستجمام التي تتطلبها الإقامة الصيفية ،فقد اخذ صاحب المركب على عاتقه العمل الجاد لتمكين الزبون من الراحة دون التفكير في ما قد ينغص عليه عطلته ،حمامات ،مرشات داخل المسكن ،تلفاز آخر صيحات التكنولوجيا مع جهاز إستقبال ،ثلاجة ،أسرة للكبار والصغار ،دولاب مكيف هوائي وأكثر من هذا كله هدوء يبعث راحة خاصة في كيان أي إنسان لأنه ببساطة لا تلج هذا المركب إلا العائلات وكم كانت العائلة المغربية في حاجة إلى مثل هذه الإستثمارات التي تأخذ خصوصيتها بعين الإعتبار وهذا أهم ما ركزت عليه الإنطباعات التي سجلناها مع نزلاء المنتزه الذين اكدوا أن هذا المرفق السياحي قد صار منزلهم الصيفي بإمتياز ،حيث ينتظرون قدوم الصيف بشغف للمجيء ،أما من إكتشفه هذه السنة لأول مرة فالكثير منهم حجزوا غرف للصيف قبل فوات الأوان لأن عملية الحجز للصيف تنتهي مع أواخر شهر مارس الجاري.14034684_1140227352703477_5402861351282628287_n
وحسب الذي رافقنا في هذا الاستطلاع فإن المركب تم بناؤه في ظرف قياسي عملا بشروط الاستثمار داخل منطقة توسع سياحي وبتوفر على جميع المقاييس المعمول بها في الاستثمار السياحي والفندقي .14046138_1140225099370369_6338606594492742979_n
مدخل المنتزه يعطي إنطباعا للزائر وكأنه يلج منزلا عائليا بكل مقومات المنزل الحديث حيث الإخضرار والورود الجميلة والبهو الواسع الذي يقودك مباشرة إلى مسبح للأطفال ثم مسبح راقي للكبار .و يوجد في المنتزه فضاء خاص بألعاب الأطفال وقاعة لتقوية العضلات وكذلك حمام صونا وفضل المستثمربناء قاعة خاصة بالمحاضرات ومقهى مطل على المسبح الرئيسي وفي الأيام القليلة القادمة سيقيم ملعب خاص بمختلف الرياضات ويفكر أيضا في بناء مسبح مستقل عن المركب السياحي يكون خاص لزبائن آخرين .13407320_1081508768575336_7717612892066440247_n

كما يقدم هذا المركب السياحي بعدانتهاء فصل الصيف أسعار أخرى مدروسة تأخذ بالحسبان القدرة الشرائية للمواطن المغربي  خاصة بعد عيد الفطر أو عيد الأضحى والدخول المدرسي وهذا تشجيعا لحركية السياحة الداخلية التي نفتقدها .
ويشغل “الزراد” عمالا دائمين  ويستعين في موسم الصيف بدفعة إضافية تتراوح مابي ن 60 و70 فردا يعمل جميعهم على توفير أحسن الخدمات والإلتزام بالإنضباط في الأداء لإعطاء الصورة الحسنة عن مركبهم
جو “الزراد” ليلا لا يخلو من التنشيط حيث تجد العائلات مرحا آخر توفره الفرق الموسيقية مثل عيساوة ومطربي الشعبي والاندلسي وحضور المهرجين لإيصال البسمة للأطفال حيث يقول المسؤول  الصغار هم الأولى بالترفيه نظرا لما يبذلونه من جهد أثناء موسم الدراسة .13241228_1072706706122209_2880802962562700866_n
الزبون في “الزراد ” ليس بحاجة للخروج لقضاء أي حاجة فكل الموافق والخدمات موجودة وهذا ما إستحسنه النزلاء الذين يؤكدون أن العلاقة بالمكان صارت عائلية وتربطهم بالسيد  أدوار محبة ،فما من نزيل يمر إلا ويتوقف  لتحيته والسؤال عن احواله والتأكيد على الخدمة مهما كان نوعها .13244716_1072700959456117_8096716032904077585_n

هونموذج إيجابي لإستثمار سياحي خاص ناجح وبالرغم من الصعوبات والعراقيل وبالرغم من التضحيات الجليلة التي يقدمها هؤلاء المشرفون من أجل غرس ثقافة السياحة الداخلية أولا ثم الإهتمام بالسائح الأجنبي وتوفير المرافق والهياكل حتى لا يضطر المواطن عندنا إلى التنقل إلى ما وراء حدودنا البرية والبحرية لقضاء أيام معدودة للعطلة والإستراحة ،فمغرب المعجزات بها تضاريس خلابة ومناخ متغير وهي قارة بأتم معنى الكلمة ،ويمكن للقطاع السياحي أن يصبح المورد الثاني  بعد الفوسفاط إن صدقت النية في إنتاج سياسة سياحية حقيقية تعطي الأولوية والتسهيلات اللازمة للمستثمرين الخواص من أبناء الوطن أولا لإنجاز مشاريعهم ومساعدتهم على تأطير العاملين بها وخاصة إذابة العوائق الكثيرة والبيروقراطية المثيرة ولايمكن أن نتحدث عن نجاح السياحة وعن تزايد الهياكل والمرافق .13246265_1072702612789285_6250812484864861889_o
“الزراد” مثال لمصداقية المستثمرالمغربي الناجح والراغب في تقديم الأفضل لوطنه ولأهله ومبادرة تستحق الثناء والتشجيع من الجميع .



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.