اخر الأخبار

المراة الكونفدرالية الفوسفاطية بالجديدة تخرج عن صمتها مطالبة المرونة في التوقيت وحضانة الاطفال

الكاتب مزكان بريس بتاريخ 24/04/2015 على الساعة 09:56 - 876 مشاهدة

11161361_1059065687456186_3486515811155519661_n

تزايدت في الآونة الأخيرة نسبة النساء العاملات تماشيا مع متطلبات العصر الحديث، حيث أن العمل أصبح من أوليات الأمور التي تفكر بها المرأة بغرض تحقيق الكثير من مطالب الحياة المستجدة، في حين أن هذا الأمر لم يكن منتشرا من قبل بصورة كبيرة، إذ كان عمل المرأة الأول هو رعايتها لأولادها وشؤون بيتها، هذه الوظيفة الفطرية، وأما عملها خارج البيت فلم يكن إلا لضرورة قصوى تلبية لاحتياجات الأسرة المتزايدة أو في ظل غياب المعيل.وخروج المراة الكونفدرالية الفوسفاطية اليوم هو تعبير صادق لما تعانيه من مشاكل مطالبة بحضانة الاطفال ومرونة في التوقيت خاصة وان مكان العمل بعيدا مما يستلزم الخروج المبكر للحصول على وسيلة النقل، الأمر الذي ينتج عنه بقاؤها خارج البيت لمدة تزيد عن 12ساعة أو أقل بقليل فقط، ومنه سيبقى الأولاد بدون أمهم كل هذه المدة وهو أمر ليس هيّنا.ومن هنا طالبت  المراة الكونفدرالية الفوسفاطية بالمرونة في التوقيت .موضحةان الطفل لا يحتاج فقط إلى من يوفر له أمور وحاجيات الأكل والنظافة والنوم فقط وهو الدور الذي يمكن أن تؤديه أي خادمة  ولكن الطفل يحتاج ضمن الأمور السابقة الذكر الحنان وعاطفة الأمومة التي لا يمكن للخادمة مهما أوتيت من ثقة وأمانة وحنان أن تعطيها له، ، ولا يمكن لعاطفة الأمومة أن تُباع أو تُستعار أو تكتسب لأنها فطرة الله التي فطرها للام عندما حملت جنينها ووضعته وليدا وألقمته بعد ذلك صدرها.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.