اخر الأخبار

الدرك الملكي بازمور يعتقل ثلاثة متهمين باختطاف واغتصاب فتاة بدوار الزواوي ضواحي اثنين شتوكة

الكاتب امين صادق بتاريخ 12/03/2014 على الساعة 20:04 - 937 مشاهدة

images (1)


 

تمكنت عناصر الدرك الملكي التابعة للمركز القضائي بأزمور الأسبوع المنصرم، من توقيف ثلاثة أشخاص بينهم قاصر، قاموا باعتراض سبيل فتاتين بدوار الزواوي بجماعة اثنين اشتوكة ضواحي مدينة أزمور.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى صبيحة الأربعاء الماضي في حدود الساعة الثانية ظهرا، بعدما كانت الضحيتين وهن من مواليد أزمور(82-92) تستعد لمغادرتهن لدوار الزواوي بعد قضاء ليلة حمراء مع شخصين ينحدران من نفس الدوار، إذ تفاجئن بثلاثة أشخاص يعترضون سبيلهن وهن على استعداد مغادرة المنطقة عبر سيارة النقل السري ويهددونهن باستعمال الأسلحة البيضاء في حالة عدم مرافقتهن وتلبية الطلب، بعدها تعرضت الضحية الأولى ذات 22 سنة  للاغتصاب بطريقة وحشية من طرف أحد الجناة المسمى( رض- ر) فيما الضحية الثانية لم تتعرض لأي اعتداء من طرف باقي الجناة.

الضحية ووفق المعطيات التي حصلت عليها “مازكان بريس” من مصادر دركية، قامت بتقديم شكاية لدى مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي بأزمور الذي نفد حملة تمشيطية واسعة وأحال المسطرة على المركز القضائي الذي جند بدوره عناصره وتمكن من توقيف الجناة في اليوم نفسه كل من القاصر ( أ- م) و(ا – ح) وهم من أبناء المنطقة التي كانت مسرحا للحادث،فيما تمكنت عناصر الدرك الملكي من اعتقال المتهم الرئيسي( رض – ر) في اليوم الموالي بعدما أشبع غريزته واعتدائه الجنسي الوحشي وفر هاربا من مسرح الجريمة .

إلى ذلك، وبعد الاستماع إلى المتهمين الثلاثة في محاضر قانونية، تمت إحالتهم على أنظار وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية رفقة الشخصين اللذان قاما بالليلة الحمراء رفقة الفتاتين بدوار الزواوي باثنين اشتوكة إلى جانب اعتقال صاحب سيارة النقل السري الذي عاين التهديد الذي لحق بالفتاتين وعدم تبليغه لرجال الدرك الملكي بوقائع جريمة يعاقب عليها القانون الجنائي المغربي، حيث تقرر متابعتهم في حالة اعتقال احتياطي مع تقديم الفتاتين ضحية الاعتداء في حالة سراح، على العدالة لتقول كلمتها في الموضوع..



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.