الدرك الملكي بأولاد غانم يعثر على جثة لرجل في بئر بجماعة سيدي أمحمد الخديم

الكاتب امين صادق بتاريخ 09/03/2014 على الساعة 13:43 - 1317 مشاهدة

images (6)images (7)

 

اكتشفت الفرقة الترابية للدرك الملكي بمركز أولاد غانم مساء أول أمس على الساعة الرابعة عصرا جثة عارية لرجل تطفو على سطح مياه بئر بعمق 25 مترا بدوار العوامرة بجماعة سيدي أمحمد الخديم التابع لجماعة أولاد غانم قيادة أولاد بوعزيز الشمالية. وحسب مصادر”مزاكان بريس” فإن الجثة لرجل مسمى قيد حياته ‘ المصطفى المرضي’ يبلغ من العمر حوالي 48 سنة، وهو رب أسرة تتكون من الزوجة وخمسة أولاد.

اكتشاف الجثة تمت قبل يومين داخل جب عميق، يقع وسط دوار العوامرة، حيث تسربت الروائح الكريهة من الجثة التي بلغت حالة التعفن. وقد تدخلت مصالح الدرك الملكي مرفوقة بعناصر الوقاية المدنية والسلطات المحلية بالجماعة ذاتها التي انتشلت الجثة من البئر هذا وقد حضرت دورية من الدرك الملكي إلى عين المكان والذين قاموا بإجراء معاينة وإحالة الجثة على مستودع الأموات بالمركز ألاستشفائي بالجديدة من اجل التشريح بغرض تحديد أسباب الوفاة بالضبط، وقد اكتشفت المصالح ذاتها بأن الجثة لرجل ينحدر من دوار العوامرة،وحسب مصادر عليمة أن الدوافع الرئيسية التي ساهمت في عملية سقوط المجني عليه تعود إلى ليلة حمراء قضاها الهالك رفقة صديق له وهو ابن الدوار،الذي قام بتهديد الهالك قيد حياته بعدم مغادرة الفضاء المخصص لقضاء ليلة حمراء،حسب شهود عيان الذين أدلوا بتصريحاتهم لدى الضابطة القضائية للدرك الملكي، هذه الأخيرة تمكنت وفي فترة وجيزة من توقيف المشتبه الرئيسي المسمى “ج.ط ” الذي كان يعاقر الخمر رفقة الهالك وهو بدوره من أبناء دوار العوامرة بجماعة سيدي أمحمد الخديم،الذي تنكر لهذه الجريمة النكراء جملة وتفصيلا أمام عناصر الدرك الملكي.

الفرقة الترابية للدرك الملكي بمركز أولاد غانم وبعد انتهاء فترة الحراسة النظرية للمشتبه فيه وبتعليمات من السيد الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف،تم تقديمه في حالة اعتقال على أنظار النيابة العامة التي قامت بإحالة المعتقل على قاضي التحقيق الذي أمر بدوره بإيداعه بالسجن المحلي سيدي موسى بالجديدة..



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.