الجديدة : OCP المجمع الشريف للفوسفاط يساهم في عملية “شواطئ نظيفة “بشاطئ الجديدة

الكاتب مزاكان بريس بتاريخ 04/07/2018 على الساعة 16:56 - 539 مشاهدة

المجمع الشريف للفوسفاط مؤسسة مواطنة تجعل من اولوياتها المحافظة على البيئة٬ لهذا فهي شريك اساسي في عملية شواطئ نظيفة منذ 1999٬ وهو المحتضن الرسمي لثلاثة شواطئ : الصويرية القديمة٬ شاطئ الجديدة المدينة٬ وشاطئ فم الواد بالعيون.téléchargement

ساهم OCP في التنمية الفعلية لشاطئ الجديدة ٬ هذه المساهمة تدخل في اطار برنامج شراكة تجمع OCP٬ وجماعة الجديدة٬ ومؤسسة محمد السادس لحماية البيئة .  وهمت المجالات التالية : التجهيزات٬ النظافة٬ السلامة ٬التزيين٬ التنشيط٬ التحسيس.
وللاشارة فان OCP اختار موضوع الطاقات المتجددة٬ كمحور لتوعية المصطافين حول الطاقات النظيفة٬ كالرياح٬ والطاقة الشمسية٬ مع التحسيس باهمية المحافظة على المنظومة البيئية للشاطئ.2948762472013-8cbfc294876
لقد اصبح شاطئ الجديدة بفعل هذه الشراكة الناجحة٬ وجهة مفضلة للمصطافين٬ مما جعله محط تقدير صاحبة السمو الملكي الاميرة للا حسناء. والمجمع الشريف للفوسفاط التي تتمثل في تحسين جودة مياه الشاطئ والمرافق والخدمات الأساسية، وتدبير النفايات ووضع برامج تعليمية وتحسيسية في مجال المحافظة على البيئة ,كما تهدف المساهمة التي قدمها المجمع الشريف للفوسفاط إلى توفير أفضل شروط الترفيه والصحة لسلامة المصطافين و ضمان تدبير مستدام للشاطئ.كما يعتبر المجمع الشريف للفوسفاط شريكا نشيطا في البرنامج الوطني“شواطئ نظيفة” . و يساهم المجمع في إطار الشراكة التي تربطه بمؤسسة محمد السادس لحماية البيئية والجماعات المعنية،  بشكل فعلي في نظافة العديد من الشواطئ.43495_01262551832-418x227pavillon_bleu_inter_0وشاطئ الجديدة يكتسي هذه السنة ميزة خاصة لكونه يشكل الوجهة الأولى بخريطة شواطئ الاقليم  نظرا للبرنامج الترفيهي الذي اعد بمناسبة حلول موسم الاصطياف كما تمت تهيئة كورنيش الشاطئ بالقضاء على اصحاب كراء المضلات وتنقية رماله الذهبية التي تشكل فضاء مفتوحا لممارسي بعض الرياضات البحرية ومياهه الزرقاء التي تمارس بها  رياضة القفز بالمنطاد، إضافة إلى بعض الهوايات الأخرى التي يجد أصحابها في امتداد الشاطئ متسعا لممارستها.

 



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.