الجديدة : مشروع النظافة بمدينة الجديدة .. مرهون نجاحه بتفاعل كل أفراد المجتمع

الكاتب متابعة بتاريخ 11/11/2021 على الساعة 19:00 - 92 مشاهدة

مشروع النظافة بمدينة الجديدة .. مرهون نجاحه بتفاعل كل أفراد المجتمع

النظافة العامة داخل الاحياء السكنية وبالطرق الرئيسية تعتبر مسؤولية جماعية الهدف منها الحفاظ على الوجه الجمالي والبيئي والحضاري لمختلف مناطق المدينة لا سيما في ظل الجهود الكبيرة التي اصبحت تبدلها جماعة الجديدة ممثلة في مشروع النظافة العامة الاخير، والاهتمام بالنظافة هو سلوك تجب تنميته والحفاظ عليه منذ الصغر وزرعه في النشء ومن المؤكد انه مهما كانت الجهود المبذولة في رفع القمامة دون المشاركة الفعالة من الجمهور فسوف تضيع هذه الجهود ونشاهد يوميا قيام البعض برمي المخلفات المتنوعة من السيارة او من المارة دون ادنى اهتمام بأن هذا العمل القبيح من شأنه تشويه المنظر العام سواء الشارع او المنطقة السكنية

وبالرغم من التحذيرات التي اطلقتها الجهات المعنية إلا ان الظاهرة ما زالت قائمة لذا فإن دور المواطن والمقيم في الحفاظ على البيئة لا يقل اهمية عن دور الجهات المختصة والمسؤولة عن هذا الامر باعتبار ان النظافة العامة يجب ان تكون نمط حياة ويجب على كل ولي امر ورب اسرة كما يحافظ على نظافة منزله من الداخل يجب عليه في الوقت نفسه ان يحافظ على مدينته وشوارعها المختلفة.

ولوقف هذه الظاهرة المتكررة طالب عدد من الغيورين على ضرورة التعاون ووضع المخلفات في مكانها الصحيح من اجل الحفاظ على جمال ونظافة المدن مع توفير كافة الوسائل التي يستطيع الجمهور التعامل معها مثل عمل لوحات ارشادية توضح اهمية النظافة العامة مع وضعها عند مداخل المدن والشوارع الكبيرة والميادين الرياضية اضافة إلى النشرات والمطويات وتوزيعها بالشوارع والمدارس والمساجد للمحافظة على النظافة العامة التي يحث عليها ديننا الحنيف.

لابد في البدء ان نشيد بالجهود الكبيرة التي يبذلها مشروع النظافة العامة بالبلدية لتنظيف الشوارع وازالة المخلفات بكل احجامها حتى تكون المدننة جميلة ونظيفة و على  الجهات المختصة بضرورة إلزام اصحاب المطاعم والكافتيريات والسوبر ماركت بضرورة وضع صناديق للقمامة خارج المحل مؤكدا ان كثيرا من الشوارع التجارية تنتشر فيها اوراق السندوتشات واكواب الشاي الورقية وعلب السجائر و ان تبدر كل هذه الظواهر السالبة من ناس في كامل وعيهم ورشدهم حيث إن البعض لا يهمه مستوى نظافة الشارع ويقوم برمي اي شيء دون مبالاة مؤكدا بأن مشروع النظافة العامة ممثل في عماله المنتشرين بالشوارع لا يستطيع تحقيق كل الاهداف المرجوة لذا لابد من ارتفاع مستوى الوعي وتعاون الجميع حتى تكون جميع شوارعنا نظيفة وجميلة.IMG-20190801-WA0020

فإن مشروع النظافة العامة يقوم بدور كبير وافضل لفئات المجتمع المختلفة من اجل تقديم الخدمات الضرورية التي تتماشى مع هذه الحركة الكبيرة والنهضة الشاملة التي تنتظم جميع مناطق المدينة وفوق ذلك يعطي المؤسسات التعليمية بمختلف مستوياتها اولوية قصوى لغرس كثير من المفاهيم والقيم في نفوس الطلاب، لذا لابد ان يكون له دور على مستوى الشارع العام بالتعاون مع وسائل الاعلام لنشر الافكار والمقترحات التي تسهم وتساعد على جعل النظافة العامة عنوانا رئيسيا حتى يكون الجميع على دراية وعلم بهذا الجانب .

ولا بد  رفع نسبة التوعية والعمل على تنظيم حملات ومحاضرات وورش عمل مكثفة في جميع المواقع لحث الجميع على المحافظة على النظافة العامة باعتبار ان هناك وفودا وزوارا يصلون الى المدينة ويجب ان تكون جميع شوارعنا نظيفة وجميلة وبذلك نكون قد قدمنا خدمة كبيرة للقائمين على مستوى النظافة  كما ادعوهم بأن يظهروا ذلك بروح من الوطنية والتعامل الحضاري وان يؤدوا دورهم التوعوي والتثقيفي بجد وليكن هذا شعار المرحلة القادمة، واشاد في هذا الجانب



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.