الجديدة : في غياب تام للانارة العمومية ..ساكنة دوار المهارزة الساحل.. يشتكون ??

الكاتب مزاكان بريس بتاريخ 27/02/2018 على الساعة 11:55 - 498 مشاهدة

 

 

يشتكي سكان دوار المهارزة الساحل التابع لاقليم الجديدة ، من انعدام الإنارة العمومية على مستوى الدوار، لازيد من ستة اشهر  متتالية، بعد انقطاع التيار الكهربائي عن عمود الإنارة، دون أن تقوم المصالح المعنية بالتدخل لوضع حد لهذا للخلل الذي فرض عليهم التنقل وسط الظلمات.
وأفاد سكان الدوار ، أنهم يخشون الظلام الحالك ليلاً، بسبب انقطاع التيار الكهربائي عن أعمدة الإنارة في وسط الدوار ، معربين عن تخوفهم من وقوع حوادث  بسبب الظلام، بالنظر إلى صعوبة التنقل خلال الفترة المسائية، فيما وصف آخرون وسط الدوار ، بــــ«المخيف”، لاسيما أنها باتت خلال هذه الأيام تشبه المناطق المهجورة، مطالبين مصالح الكهرباء  بالتنسيق مع الجماعة  المختصة في الإنارة العمومية بالتدخل والإسراع في وضع الحلول للمشكل، وتصليح الخلل وتمكينهم من حقهم في التزوّد بأحسن خدمات الإنارة العمومية، والتي تعتبر حسبهم “عنصرا حيويا أثناء تنقلات المارة خلال الفترة الليلية”.resize
ومن جهة أخرى، أعرب المشتكون عن مخاوفهم من استغلال بعض اللصوص الظلمة  في السطو على ممتلكات الساكنة، وهو ما أدى بهم للمطالبة بضرورة توفير دوريات للدرك الملكي  في تلك المناطق المظلمة، لمنع حدوث مثل تلك المشاكل التي باتت متوقعة، خصوصاً مع استمرار ظلمة وسط الدوار .
وللتذكير، فقد تعرض مؤخرا احد الساكنة للسرقة وتقدم بشكاية للدلرك الملكي ، ورغم الشكاوى العديدة التي يقدمها المتضررون للسلطات المحلية على مستوى جماعتهم ، والتي يطالبونها في كل مرة بالإسراع في حل المشكل، إلا أنه لا حياة لمن تنادي، طالما السلطات المعنية تكتفي على حد تعبيرهم بتقديم الوعود بإعادة تهيئتها وتوفير الإنارة العمومية بنسبة مائة بالمائة، واستبدال بعض أعمدة الإنارة ، غير أن الواقع يثبت عكس ذلك.téléchargement (14)

ويناشد ساكنة الدوار المذكور السلطات المحلية من أجل تلبية مطلب الإنارة العمومية عبر الأحياء التي تعيش في ظلام حالك، وهو ما أصبح يقلق السكان خاصة في هذه الفترة من السنة والتي تتميز بطول ساعات الليل، حيث انتقدوا تجاهل السلطات المعنية لمشكل الإنارة العمومية بالرغم من إنتدابهم لمجموعة تمثلهم للتحدث مع المسؤولين مراراً دون أي تجاوب.

جدير بالذكر أن غياب الإنارة العمومية بوسط الدوار أصبح ظاهرة مؤرقة منذ عدة شهور، وسط غياب تام لأي تجاوب مع شكايات المواطنين من لدن مجلس الجماعة الحضرية، والمكتب الوطني للماء و الكهرباء بالجديدة .

 

 



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.