اخر الأخبار

الجديدة :”شرملت ” صديقتها بشفرة حلاقة بعد نزاع لفظي بدوار الغضبان

الكاتب مزكان بريس بتاريخ 19/12/2015 على الساعة 17:38 - 1675 مشاهدة

IMG-20151219-WA0014نجت باعجوبة من موت محقق بعد تعرضها لاعتداء شنيع وبشع من طرف ثلميذة تدرس معها .

اداة الجريمة شفرة حلاقة رسمت على وجهها خريطة غائرة.

حمل اداة الجريمة نية مبيتة من طرف المعتدية .

لم تكن “بسيمة ” ذات 17 سنة  التى تسكن بدوار الغضبان التابع لجماعة مولاي عبدالله تعرف ان يوم الاثنين 2015/12/15 يوم دامي ونقطة سوداء في حياتهارسمت على جمالها جروح غائرة بسبب نزاع لفطي داخل المؤسسة التعليمية التى تدرس بها  :وجاء هذا الاعتداء الخطير في ظرف غير منتظر خارج اسوار المؤسسة وامتد امام حافلة النقل المدرسيIMG-20151219-WA0013

دهبت المعتدية الى منزلها حاملة في طياتها شرارة الانتقام بنية الاعتداء على “بسيمة “التى ولجت الى دارهم حسبانا ان امر الخلاف قد انتهى وما هي الا لحظات حتى وقع مالم يكن في الحسبان هو خروج المعتدية ووالدتها قاصدين منزل “بسيمة “التى كانت امها غائبة عن الدار.

خرجت “بسيمة ” لمعرفة الطارق ووقعت الكارثة وهو الاعتداء بواسطة شفرة حلاقة رسمت على وجهها جروحا غائرة عرضتها لنزيف دموي حاد فسقطت ارضا مضرجة في دماءها .

تم نقل “بسيمة ” الى المستشفى الكبير بالجديدة على وجه السرعة  في وضعية صحية ونفسية متدهورة بواسطة سيارة الاسعاف  وتم ايقاف المعتدية ووالدتها من طرف درك مولاي عبدالله ووضعهما تحت تدابير الحراسة النظرية و التحقيق في النازلة

نقلت “بسيمة” الى احدى مصحات الجديدة قصد العلاج وحصلت على شهادة طبية مدتها  35 يوماIMG-20151219-WA0017

وحسب المصادر ان بسيمة تعيش وضعية نفسية محرجة و متدهورة خاصة ان ام المعتدية خارج اسوار البحث القضائي وان هذا العمل الاجرامي وقع بنية الاعتداء وحمل شفرة الحلاقة هدف لوقوع الجريمة .

وللجريدة عودة لهذا الموضوع لفضح بعض الملابسات 



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.