الجديدة : جمعيات المتقاعدين بالجديدة في لقاء تواصلي مع صناديق التقاعد بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير

الكاتب مزكان بريس احمد اعنيبة بتاريخ 09/05/2018 على الساعة 17:38 - 376 مشاهدة

20180509_114929الشباب هو زمن العمل، لأنه فترة قوة بين ضعفين، ضعف الطفولة وضعف الشيخوخة، فمن ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «اغتنم خمسا قبل خمس: شبابك قبل هرمك، وصحتك قبل سقمك، وغناك قبل فقرك، وفراغك قبل شغلك، وحياتك قبل موتك»..   20180509_114443

في لقاء تواصليا مع متقاعدين من مختلف القطاعات يوم الاربعاء 09 ماي 2018 ابتداء من الساعة التاسعة صباحا بقاعة الاجتماعات التابعة للمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير  تحت شعار “شبابك قبل هرمك، وصحتك قبل سقمك” بحضور السيد رئيس الرابطة الاقليمية للمسنين باقليم الجديدة وجمعية متقاعدي الفوسفاط للتنمية والسلم بالجديدة وجمعية متقاعدي مرسى ماروك والوكالة الوطنية للموانئ وجمعية المتقاعدين النستقلين بالجديدة وجمعية التنمية لمتقاعدي م ش ف .هذا اللفاء من تقديم وتنشيط الفاعل الجمعوي والفنان المقتدر السيد صالح لمديجي .20180509_111258

والسادة ممثلين عن صندوق التقاعد” CNAR” “RCAR  “السيد بنحربيط والشرقاوي وحليمة البيار وكذا حضور السيد نوفل الوارتي عن تامينات سهام  و فعاليات إدارية و جمعوية .

تميزت الجلسة الافتتاحية بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، وقراءة الفاتحة ترحما على أرواح المتقاعدين الأموات، تلتها الفاعلة الجمعوية نجاة الفيلالي وأعقبتها كلمة رئيس الجمعية المنظمة للقاء السيد عرباوي محمد رحب فيها بالحضور وشكرهم على تلبية الدعوة، وعلى ما قدموه من دعم مادي ومعنوي عززوا به مجهودات  في تنظيم هذا الملتقى كمحطة بارزة وكإضافة نوعية خالدة في مسار انجازات الجمعيات  الساعية إلى الإسهام الحقيقي و الفعال في تحقيق تطلعات المجتمع في النهوض بالبلاد و تنميته على كل الأصعدة، وذلك وفقا لأهدافها النبيلة التي سطرتها، وكونها حلقة ذات أهمية في تقوية نسيج فضاء المتقاعدين باعتباره لبنة أساسية في بناء مشروع المجتمع المدني المتكامل.
ثم تناول الكلمة الأستاذ لحسن مقبولي بصفته كمتقاعد عن المجمع الشريف للفوسفاط والنائب الاول لرئيس المجلس البلدي فقدم عرضا قيما عرف من خلاله بمفهوم التقاعد وبين أن الإحالة على المعاش هي إجراء إداري فقط، وليس حدا لكفاءة المتقاعد ونشاطه. وذكر بأهمية الاعتناء بالأشخاص المسنين الذين هم في الحقيقة كنز ينبغي الاعتناء به و الأخذ بيده.
أما السيد رئيس الرابطة الاقليمية للمسنين بالاقليم الهواري فقط اعتبر المتقاعدين جسرا للتضحية بين الأجيال، وأبرز الحاجة الماسة إلى الاستفادة من خبرة المتقاعدين من أجل تحقيق التنمية الاجتماعية، وبين أن دور المتقاعد في التنمية هو شراكة ضمنية مع المجتمع، كما أشاد بالجهود التي بذلتها شريحة المتقاعدين من أجل تنمية البلاد و المساهمة في تطورها ونوه بتضحياتهم من أجل الاستمرار في البذل و العطاء من منطق الإيمان و الإسلام.

ولنا عودة للموضوع غدا عند اختتام هذا الملتقى 



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.