الجديدة / السباحة تنهي حياة تلميذين

الكاتب متابعة بتاريخ 22/04/2019 على الساعة 21:39 - 243 مشاهدة

لفظ تلميذان لا يتجاوز عمرهما 18 سنة، ينحدران من منطقتي أولاد فرج والبئر الجديد، بجهة الدار البيضاء-سطات، أنفاسهما الأخيرة، اليوم الأحد21 ابريل 2019 ، بعد غرقهما في شاطئ الجديدة حين كانا رفقة عدد من زملائهما في نزهة ترفيهية.

وأفادت المصادر  بأن التلميذين كانا يتابعان دراستهما بالثانوية التقنية بمديرية الجديدة، قصدا البحر صباح اليوم رفقة زملائهم من أجل الاستجمام وممارسة الرياضة والسباحة، إلا أن اثنين منهم قضيا غرقا.

الحادث عجّل بانتقال عناصر من الشرطة القضائية بالجديدة، وأفراد من الوقاية المدنية ، الذين عملوا على انتشال جثة الغريقين ونقلهما إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بالجديدة.

وأمرت النيابة العامّة المختصة بالمحكمة الابتدائية بالجديدة بإخضاع جثتي الهالكين للتشريح، قصد تحديد السبب الحقيقي للوفاة لفائدة البحث المفتوح في الحادث.

التلميذان يتابعان دراستهما بالثانوية التأهيلية الرازي ” التقنية ” أحدهما 16 سنة يتحذر من البير الجديد والتاني 17 سنة يتحذر من جماعة الشعيبات .

وقد حلت عائلة التلميذ المفقود ” أحمد ” بالشاطئ والحزن والألم يخيم عليها آملة ان تلفظ مياه البحر جثته  فيما كان رئيس الجماعة السيد عبد الجبار بوملحة يواسيهم ويتتبع كل المستجدات خاصة خلال علميات الغطس والبحث .IMG-20190421-WA0005



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.