الجديدة : اتحاد المقاولات الاعلامية في لقاء تواصلي مع والي امن الجديدة السيد عزيز بومهدي

الكاتب مزكان بريس احمد اعنيبة بتاريخ 14/07/2021 على الساعة 14:49 - 54 مشاهدة

82057879_451302705562237_8662947648757563392_n (1)

استقبل والي أمن الجديدة  السيد عزيز بومهدي بقاعات الاجتماعات التابعة للولاية مساء يوم الاثنين 12 يوليوز 2021 منابر اعلامية تابعة الى اتحاد المقاولات الاعلامية بالجديدة .
اللقاء كان تواصليا وحواريا مكن الطرفين من فتح باب الحوار والتشاور على مصراعيه من أجل تسليط الضوء على عدد من القضايا الأمنية وكيفية تدبيرها على ضوء النظرة الجديدة للمنظومة الأمنية وقضايا أخرى ذات الصلة  .

حضر اللقاء الى جانب السيد عزيز بومهدي كل من رئيس الشرطة القضائية السيد “مصطفى رمحان” , السيد “منير التباري” العميد المركزي , السيد “مصطفى الطوسي” قائد الأمن الممتاز , و السيد “فهيم عبد النبي” من ديوان رئيس الأمن الاقليمي .

بعد قراءة الفاتحة على روح الفقيدة زوجة رئيس امن المرور “السيد مصطفى زويتن ” ; رحب السيد الوالي عزيز بومهدي بوفد اتحاد المقاولات الاعلامية بالجديدة .

وفي كلمته ان “…من المؤسسات الوطنية التي أبانت عن الكثير من الحكمة والكفاءة والحنكة والتضحية ، نجد المديرية العامة للأمن الوطني، التي كانت لها الريادة في عملها، منذ أول يوم اتخاذ قرار إغلاق الحدود وتطبيق الطوارئ الصحية، و في التعامل مع انتشار فيروس كورونا بالكثير من التدخلات الايجابية وبسط المراقبة وتطبيق القانون وتقديم المساعدات للعديد من المواطنين الذين كان واقع الداء عليهم مفاجئة.
وعلى طول الشوارع والأزقة بين المدن المغربية، نجد العشرات من رجال ونساء الأمن الوطني مرابطين في حواجز قضائية من اجل تطبيق قانون الطوارئ الصحية، والتأكد من رخص التنقل، وتوقيف كل المخالفين.
ورغم خطورة أزمة كورونا، ظلت العناصر الأمنية تقدم الصورة المثلى والمهنية الراسخة على دور الأمن في تتبيث الاستقرار وفي حفظ الأمن العام ، وقدمت صورة مهنية رائعة في الإنسانية في شرح الوضع والظروف التي يمر منها المغرب كباقي الدول التي وصله الفيروس.

وتطرق الى كون المسؤولية تقع على عاتق الجميع في بناء ثقافة مجتمعية تركز على أهمية التعاون ما بين رجال الامن وأفراد المجتمع في تحقيق وديمومة الأمن المجتمعي، كما ابرز أهمية دور وسائل الإعلام المختلفة المرئية والمسموعة والمقروئة في التركيز على أهمية التعاون الايجابي ما بين المجتمع ورجال الامن.

وعلى الرغم من صعوبة هذه المهمة إلا أنها ضرورية لبناء علاقة صحية وبناءة بين افراد المجتمع مع المؤسسة الشُرَطية، وهي عملية تتطلب مشاركة جهاز الشرطة مع وسائل الإعلام في تغيير الانطباع السلبي السائد لدى بعض افراد المجتمع عن هذا الجهاز المهم والحيوي لاستقرار المجتمع وطمأنينته، وذلك عبر مشاركة وسائل الاعلام جهاز الشرطة وتغيير الانطباع السلبي المرسوم في أذهان الكثير من أفراد المجتمع حول طبيعة دور رجال الشرطة.

وان مشاركة وسائل الإعلام في التعريف بدور رجال الشرطة من شأنه رفع مستوى الانتماء للوطن وأن المسئولية لا تقع فقط على عاتق رجال الشرطة، حيث هناك أهمية كبيرة لإحساس رجل الشرطة أنه ليس وحده في الميدان والذي سينعكس بصورة ايجابية على أدائه في تحقيق الأمن الوطني.
وفي السياق ذاته لا بد من الإشارة لأهمية دور مؤسسات المجتمع المدني في التعريف بدور المؤسسة الشرطية في تحقيق الأمن الوطني وأهمية التعاون الايجابي ما بين فئات المجتمع المختلفة مع رجل الشرطة بهدف بناء ارضية صحيحة وصلبة للتعاون المجتمعي مع رجال الشرطة .IMG-20200309-WA0043

وفي كلمة السيد مصطفى رمحان رئيس الشرطة القضائية باقليم الجديدة ابرز  “…لاأحد يمكنه إنكار المجهود الدي تقوم به المصالح الامنية والشرطة القضائية في محاربة الجريمة بكافة انواعها بالاقليم .فجل التدخلات التي يقوم  هدا الجهاز تكون إيجابية ودات مفعول مما يثمن العمل الجبار التي تقوم به هده المصالح . هدا وإن دل على شيئ فإنما يدل على الخدمات الجليلة والمثمرة التي تقوم بها الشرطة القضائية  تحت إشراف مصطفى رمحان ، والعناصر المحيطة به التي لها من التجربة ما يكفي للقضاء على الاجرام والحد من الجريمة بتراب الاقليم . فبالنظر الى هده المعطيات التي تبرز العمل الامني في محاربة الجريمة، يظل هدا المجهود غائبا عن انظار الكثيرين الدين يجهلون الوجه الاخر للعديد من عناصر الامن.  .



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.