الجديدة : إجراءات وتدابير مشددة بمدينة الجديدة بسبب تطور الحالة الوبائية واصدار قرارات جديدة بينها إعادة فتح الشواطئ

الكاتب متابعة بتاريخ 24/10/2020 على الساعة 22:56 - 57 مشاهدة

images (10)

قررت السلطات المحلية بإقليم الجديدة عدد من الإجراءات بخصوص تخفيف قيود حالات الطوارئ الصحية التي تم إقرارها بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد بالمملكة منذ أزيد من 8 أشهر.

ومن أهم القرارات التي تم إصدارها، إعادة فتح الشواطى باقليم الجديدة.

وأصدرت السلطات المحلية الجديدة بلاغا جديدا في هذا الأمر يتضمن مختلف الإجراءات الجديدة المتخذة بهذا الخصوص، جاء فيه مايلي:

تبعا لتقييم الحالة الوبائية على مستوى عمالة الجديدة هذا اليوم  بحضور كل الفاعلين المختصين من إداريين وأمنيين وخاصة عدد الحالات التي تحمل أعراض، فقد تقرر ما يلي:

  • مواصلة الحملات التحسيسية والتوعية بمشاركة جميع الفاعلين.
  • تكثيف حملات المراقبة للتأكد من احترام كل الشروط الوقائية بجميع الفضاءات والمؤسسات.
  • إعادة فتح الشواطئ.
  • اغلاق المقاهي والمطاعم وقاعات الرياضة والحمامات وصالونات الحلاقة والمتاجر على الساعة التاسعة مساءا ابتداءا من يوم الاحد 25 اكتوبر 2020

والانخراط مطلوب من جميع الطاقات المجتمعية لتضافر الجهود لإنجاح جهود محاصرة الوباء والمساهمة في العودة التدريجية للحركة الاقتصادية والحماية الاجتماعية.

 

وتقرر  إعادة فتح الأنشطة التجارية (الحمامات والقاعات الرياضية وقاعات الألعاب والبلياردو وملاعب القرب) التي سبق أن تم إغلاقها في الأحياء الأربعة (حي السعادة وحي ملك الشيخ وحي المطار وحي السلام) لتطبق عليها نفس القرارت.
وتسري هذه القرارات على  القاعات الرياضية المغطاة التابعة للجماعة ولوزارة الشباب والرياضة طيلة اليوم.

وجدير بالذكر أن إقلييم الجديدة سجل رقما مرتفعا لحالات الإصابة بفيروس كورونا خلال الشهر الجاري حيث بلغ عدد الإصابات المسجلة خلال ثلاثة اسابيع منه 1056 حالة إصابة مست مختلف الفئات الإجتماعية ، قطاع خاص ومهن حرة ووظيفة عمومية .

كما مست فئات عمرية مختلفة من الجنسين بسبب انتشار بؤر عائلية خاصة في مدينة الجديدة



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.